Top

موقع الجمال

شارك

رشاقة

في أخطر كتاب عن الرشاقة جون كولينز .. وأسرار الحب والشباب

تاريخ النشر:11-06-2017 / 12:00 PM

في أخطر كتاب عن الرشاقة جون كولينز .. وأسرار الحب والشباب

حمية الجمال التى قد تغير حياتك
أيعقل أن تكون متألقة كل هذا التألق وقد ناهزت من العمر 70 عاماً ؟! نعم جون كولينز تعترف بل تفتخر بسنها 69 عاماً وتحرص على أناقتها وأنوثتها حرصها على كل شعرة من شعر رأسها وكل بقعة من بشرتها وكل عضو من اعضاء جسمها.

 فهى تؤمن قبل كل شىء أن الله منحنا الصحة والجمال لنحافظ عليهما مدى ما كتبه لنا من العمر . حين يرافق جون زوجها البالغ من العمر 37 عاماً لا يبدو فارق السن شاسعاً بين الاثنين بفضل روح جون المفعمة بالشباب والأمل والتفاؤل والمرح وحب الحياة وبفضل مظهرها الخارجى الذى يعبق بالنضارة والاشراق .

واللافت فى الأمر غياب مصممى الشعر والماكياج مما يعنى بالتالى أن جون تقوم على طريقتها بصون جمالها وابراز انوثتها .

من هنا كان عنوان كتابها " على طريقة جون " الذى تشرح فيه لكل امرأة ترغب فى صيانة جمالها وشبابها الطرق المثلى التى يجدر اعتمادها وتكشف عن أسرار احتفاظها بكل هذه النضارة بأساليب بسيطة وغير معقدة .

التركيز على شباب البشرة بما أن البشرة هى أكبر عضو من أعضاء الجسم وبما أنها الأكثر تعرضاً للاضرار وبالتالى تظهر عليها الارهاق وآثار التقدم فى السن وغيرها من التشوهات الناجمة عن الأمراض والعوامل الخارجية فلابد من التركيز على صحتها وشبابها وتكثيف العناية بها لصيانة جمالها ونضارتها .

من الممكن أن تخبىء عيباً من عيوب الجسم بواسطة الملابس والشعر بالقبعة لكن عيوب بشرة اليدين والوجه يصعب اخفاؤها .

وصار من الثابت علمياً أن أكثر العناصر الخارجية المؤذية لبشرة الوجه هى أشعة الشمس خصوصاً فى الفترة الممتدة بين الحادية عشرة صباحاً والثالثة بعد الظهر . المطلوب قبل كل شىء أن تتجنبى الشمس نهائياً ، فلا تغشك الأشعة الذهبية الجميلة .

تقول جون كولينز : "أعشق الشمس منذ صغرى وكنت أتمدد تحت أشعتها وأدعها تدغدغ بشرتى لكننى أدرك مدى الأذى الذى تلحقه بالبشرة وقد أصابنى جزء منه وآثاره واضحة على بشرتى . ومنذ أن بلغت سن العشرين لم أعد أدع الشمس تلمس بشرة وجهى .

دائماً أعتمر فى الشمس قبعة وأحمى بشرة وجهى بواسطة المرطب الذى يحتوى على مادة واقية من الشمس كما استعمل كريم الأساس وأضع نظارات الشمس.

حذار التدخين الذى يلحق الكثير من الأضرار بالبشرة . فالسيجارة مليئة بالسموم ومادة النيكوتين تجعل الأوعية الدموية تتقلص مما يعيق وصول الدم وبالتالى الغذاء إلى البشرة . ولا ننسى أن التدخين يتسبب بظهور التجاعيد القبيحة حول الفم .

 تعترف جون بأنها تدخن من وقت إلى آخر ولكن باعتدال ، فهى لا تتعدى ثلاث سجائر فى اليوم تدخنها عادة فى المساء وخارج المنزل . وتحرص بشدة على عدم ادخال دخان السيجارة إلى صدرها فلا تتنفس السيجارة بل تنفخها بطريقة سطحية . كما تحرص على رميها قبل أن تصل إلى نصف حجمها .

الماء ثم الماء
لا تستطيع جون وصف ميزات الماء وتأثيره الايجابى على البشرة . وتنصح بشرب ما لا يقل عن ستة أو سبعة أكواب من الماء يومياً خصوصاً إذا ما كانت البشرة تعانى الجفاف أو الاكزيما . وقد أثبتت الدراسات العلمية أن الماء يحافظ على نعومة البشرة ومطاطيتها ويعيق ظهور التجاعيد وعليه تعطى جون مثال الخوخ الطازج والخوخ المجفف الذى فقد ماءه .

وتؤكد أن العطش لا يتسبب باجتفاف البشرة فحسب بل يشعرنا بالارهاق ويسلبنا القدرة على التركيز ويصيبنا بأوجاع فى الرأس ويتسبب بمشكلات فى الكلى .

 ومن العناصر الغذائية المضرة بالبشرة الملح خصوصاً إذا ما تناولنا كمية كبيرة منه وكذلك المواد الحافظة والسوائل الساخنة فى حال كانت بشرتنا حساسة والأطعمة السريعة والدهون المشبعة والكافيين ( الا فى حال تم تناول مادة الكافيين باعتدال) .

صحيح أنه يصعب التخلى عن مثل هذه المأكولات اللذيذة لكنها تضر بالصحة أكثر مما تنفعها . ومن العوامل السلبية التى تؤثر على جمال البشرة الارهاق والتوتر ، تجدين فى الأسواق مئات المستحضرات الخاصة بالعناية بالبشرة من الكريمات المرطبة والمغذية إلى الواقية من الشمس والتجاعيد والمزيلة للبقع الداكنة ويكفى أحياناً برأى جون كولينز ان تستعملى المستحضرات غير الباهظة مثل نيفيا Nivea أو فازلين Vaseline .

فى نهاية المطاف يبقى الأهم أن تعى أهمية العناية ببشرتك وتعتمدى من أجلها نظاماً روتينياً تلتزمينه فى كل مرحلة من مراحل العمر مع اجراء التعديلات اللازمة طبعاً فما تحتاجه البشرة فى سن العشرين يختلف عما تحتاجه فى الأربعين

العناية بالشعر : وداعاً للتسريحات الفاشلة
لابد من الاهتمام بالشعر الذى يتوج الرأس والوجه لأنه جزء لا يتجزأ من جمالك وأنوثتك . ومن المعروف اليوم أن التسريحات سهلة وبسيطة لا تستغرق وقتاً طويلاً بل كل ما تتطلبه خصلات لامعة ومفعمة بالنضارة .

وإذا كان الشعر خفيفاً وناعماً يجب أن تكتفى بغسله بواسطة الشامبو والبلسم الخاص بزيادة حجم الشعر . كما يمكنك استعمال مستحضراً من المجموعة المنوعة الموجودة فى الأسواق واختيار احد هذه المستحضرات التى تتنافس على تحسين نوعية الشعر . 

يمكنك أيضا استعمال اللفافات شرط الا تكون ساخنة لأنها تؤذى الخصلات الناعمة والخفيفة أو الرقيقة .

تؤكد جون أن عدم استعمال المجفف الكهربائى يجنبها تعريض شعرها لمزيد من الأضرار وبالتالى فإنها تعتمد على التسريحة الطبيعية بعيداً عن الرذاذ والتمشيط إلى الوراء . ولا مانع لديها من تزيين شعرها من وقت إلى آخر بالاكسسورات أو حتى من ارتداء الشعر المستعار فى بعض المناسبات .

أما نصائحها للمحافظة على جمال الشعر فهى التالية :
- غيرى مستحضرات الشامبو والبلسم كل بضعة شهور لأن الشعر يعتاد على الصنف الواحد فلا يتجاوب معه لاحقاً كما كانت الحالة فى البداية .

- استعملى المستحضر الخاص بفك تشابك الخصلات فى حال كان شعرك معرضاً لهذه الحالة بسبب سماكته الزائدة أو تجعيده الكثيف ولا تكتفى بالبلسم الذى يجب غسله بالماء.

- فى جميع الأحوال لا تستعملى البلسم كلما غسلت شعرك بالشامبو تفادياً لتراكم بعض المواد على فروة الرأس . أما جون فتستعمله مرة واحدة من بين كل مرتين تغسل فيهما شعرها.

- لا تجففى شعرك بواسطة المجفف الكهربائى بل دعية يجف على الطبيعة قدر الإمكان.

- لا تستعملى الفرشاة الفولاذية أو المشط الفولاذى بل اختارى الأدوات الناعمة واللطيفة واستعمليها برفق وتأن دون الشد على خصلاتك .

- أثناء تصوير ديناستى Dynasty المسلسل التلفزيونى الشهير أصرت جون على وضع الشعر المستعار لتحمى شعرها من الأضواء ومستحضرات الرذاذ والتسريحات المجففة.

- يجب قص أطراف الشعر من وقت إلى آخر ولكن حذار من وجهك وشخصيتك . المهم الا تكون تسريحة معقدة بل أقرب إلى الطبيعة وبعيدة عن المظهر الاصطناعى . والاهتمام بالشعر لا يعنى تمضية ساعات طويلة عند المصمم أو مصفف الشعر .

جون ترفض البوتوكس
يكثر اليوم انتشار علاج حقن البوتوكس (Botox ) خصوصاً فى امريكا وتحديداً فى هوليوود حيث تتهافت النجمات على جراحى التجميل للخضوع لحقنة البوتوكس بهدف التخلص من التجاعيد وآثار الارهاق والتقدم فى السن .

 ومن المعروف أن هذه المادة السامة تقوم على شل عضلات الوجه بغية اخفاء التجاعيد ومن الثابت ان مفعول البوتوكس لا يدوم طويلاً مما يضطر المرأة إلى الخضوع مراراً وتكراراً لعلاج هذه الحقن السامة ، فيصبح لديها حالة من ادمان البوتوكس باهظة التكاليف على الصعيدين المادى والنفسى ناهيك بالصعيد الصحى إذ ما زال العلم يجهل حتى اليوم الآثار الجانبية التى تظهر على المدى البعيد بسبب هذا العلاج الجديد وربما المخيف .

العناية باليدين والأظافر
الأناقة لا تكتمل الا باليدين الشابتين والأظافر الجميلة . فلا يمكن المرأة الأنيقة أن تتألق بماكياجها وأزيائها وتسريحة شعرها وعطرها دون أن تعتنى بأظافرها ويديها . فكيف تتخلصين من البقع الداكنة والتجاعيد التى قد تشوه أناملك الرقيقة ، علماً أنه حين تبلغ سن الأربعين تفقد نسبة كبيرة من الخلايا الدهنية الموجودة على ظهر يديها وهى لا تملك منها الا نصف الكمية التى يملكها الرجل .
 
علاوة عليه فإن بشرة المرأة أكثر رقة من بشرة الرجل مما يجعلها أكثر عرضة لآثار التقدم فى السن وغيرها من الأضرار الناجمة عن عوامل عدة . ولا تنسى أن درهم وقاية خير من قنطار علاج .
 
إليك مجموعة من النصائح للاعتناء بأناملك ويديك وأظافرك 
1- رطبى يديك بعد الحمام أو الغسيل واستعملى الكريمات الخاصة على كامل اليدين والذراعين وصولاً إلى المرفقين .

2- استعملى القفازات لدى قيامك بالأعمال المنزلية على أنواعها واحمى يديك من مساحيق التنظيف والماء الساخن أو البارد .

3- غطى يديك مرة أو مرتين فى الشهر بمرطب غنى وكثيف مثل زيت الفيتامين (E) أو الفازلين ثم البسى القفازات القطنية قبل الخلود للنوم .

4- لا تنسى أن تهتمى بأظافرك بشكل منتظم كأن تطليها باللون الذى يناسبك وتصقلى شكلها كما يحلو لك . يكفى أن تستعملى الطلاء الشفاف لحماية الأظافر من التقصف .

5- لا تستعملى المقص القاسى الذى يتسبب بتقصف الظفر ولا المبرد الفولاذى القاسى عليه .

6- بعد الاستحمام ادفعى اللحم الميت إلى الوراء مستخدمة القطن المبلل بالسائل المزيل للحم الميت ، بدلاً من أن تنزعية بواسطة المقص الخاص .

7- الأظافر الطويلة تتطلب الكثير من الاهتمام والانتباه كما انها لا تناسب نمط الحياة العملى اليوم اذ تبدو اصطناعية إلى حد كبير . وفى حال لجأت إلى الأظافر المطولة الاصطناعية اعلمى انك لن تتخلصى بسهولة من هذه العادة التى قد تلحق الأذى بأظافر يديك الطبيعية .

8- فى حال فقدت يداك مظهرهما المتألق المنتعش عالجيهما بواسطة مزيج من ليمون الحامض الطازج والحليب الدافىء لمدة عشر دقائق تقريباً .

وأخيرالا تتردى فى زيارة اختصاصية عند حدوث أي مشكلة لتستفيدى من العلاج الذى تقدمه لك للعناية بجمالك.