Top

موقع الجمال

شارك

عناية بالبشرة

وفري قيمة الكريمات .. اليك فيتامينات تحارب الشيخوخة

تاريخ النشر:26-10-2017 / 12:00 PM

وفري قيمة الكريمات .. اليك فيتامينات تحارب الشيخوخة

تحب النساء بطبعهن العناية بمنظرهن بشكل عام، وببشرتهن بشكل خاص خوفا من أعراض الشيخوخة، على أية حال، قبل أن نخوض في موضوع الكريمات والعناية بالبشرة يجب أن نفهم تماما طبيعية الشروط المرتبطة بهذه المستحضرات في المعركة ضدّ التجاعيد. فالكريمات التي تعد بعكس أعراض الشيخوخة تتميز بشهرة تجارية واسعة، بينما ستجدين بأن الفيتامينات المضادة للشيخوخة مفيدة لبشرتك أكثر من الكريمات.

من الممتع حقا أن نقوم بتجربة واستعمال مستحضرات التجميل المتنوعة وخصوصا تلك التي تعد بإخفاء التجاعيد والتخلص من أعراض الشيخوخة السبع أو الثمان، ولكن المشكلة أن أسعارها أصبحت مكلفة، ولا يستطع الرجال استعمالها في أغلب الأحيان.وبالرغم من أن العديد من هذه الكريمات تحتوي على فيتامينات مانعة للتأكسد، إلا أن القليل منها له أيّ تأثير في منع أو عكس الضرر الذي تسببه الجزيئات الحرّة على البشرة.

ما هي مانعات التأكسد والجزيئات الحرّة؟
تعملّ مانعات التأكسد على منع الضرر الذي تقوم به الجزئيات الحرّة لخلايا البشرة. وتعتبر الجزئيات الحرّة نواتج عرضية من تفاعلات كيمياوية طبيعية تحدث في الخلايا. فمستحضرات التجميل تحتوي على مانعات للتأكسد - لكن كمادّة حافظة - لمنع الكريم من الفساد. وتكون متوفرة بتركيز منخفض جدا، لا يمتصّ جيدا وله تأثير قصير الأمد فقط.
أما الخبر الجيد. . . يقترح بحث جديد بأنّه من المتوقع أن تتوفر تركيبات محسّنة من مانعات التأكسد تعمل بشكل عملي عن طريق الجلد. ويمكن للجميع استعمالها والاستفادة منها، ومن هذه الفيتامينات نذكر:
 
السيلينيوم
السيلينيوم معدن يمكن أن يساعد على حماية الجسم من أمراض السرطان. أظهرت الدراسات الأخيرة أن السيلينيوم الذي يؤخذ عن طريق الفم، يمكن أن يوفر حماية ضدّ التعرّض لإشعة "يو في". كما تبين أنه يساعد على إبقاء النسيج مطاطيا ويبطئ من عوامل شيخوخة الجلد.  إذا كنت لا تستطيع انتظار المنتج، يمكنك تناول السيلينيوم من الحبوب الكاملة والمأكولات البحرية والثوم والبيض أو يمكن أن تتناوليه على شكل ملحق.
 
فيتامين إي
يعتبر أخصائيو الجلد أن فيتامين إي هو مانع التأكسد الأكثر أهمية. ويعرف بحماية للخلايا ومنع الضرر إلى الإنزيمات المرتبط بالخلايا. أظهرت دراسات المختبر بأنّ فيتامين إي يمكن أن يساعد على تقليل ضرر الجزئيات الحرة على الخلايا. كما تقول دراسات أخرى بأنّ فيتامين إي الموضعي يمكن أن يخفض من ضرر التعرّض إلى أشعة يو في وقد يحدّد من إنتاج الخلايا المسببة للسرطان.
 
تتوفر كريمات مستخلصة من فيتامين إي بالأسواق بأسعار معقولة. لضمان الحصول على فيتامين إي في حميتك ننصحك بتناول الخضار، وزيت عبّاد شمس، والحبوب، والشوفان، والبندق، ومنتجات الألبان.
 
فيتامين ج
يعتبر فيتامين ج (المعروف بحامض الأسكوربيك) مانع التأكسد الأكثر سيادة الموجود في الجسم. وهو ضروري لتكوين الكولاجين المسئول عن قوّة ومطاطية الجلد. ولا يستطيع الجسم تخزين فيتامين ج وإذا لم يتم توفير تجهيزات ثابتة، فقد يحدث نقص به بسرعة.
 
وتعتبر صناعة المستحضرات  التي تحتوي على فيتامين ج صعبة لأنه ينقص عندما يكشف للأوكسجين. ويمكن لأقل تعرض لأشعة يو في أن تنقص من محتوى فيتامين ج في الجسم بحوالي 30 %.  بعض الأدوية يمكن أن تخفض من احتياطي فيتامين ج في الجسم أيضا – مثل أدوية الحموضة.
 
أما الحل فهو بتناول الفاكهة والحمضيات وأخذ ملاحق يمكن أن تساعد على تحسين مستويات فيتامين ج، على أية حال، سيأخذ الجسم حاجته من الفيتامين ويخرج الباقي. لهذا السبب، يمكن أن يسبّب فيتامين ج الإسهال إذا أخذ بكمية زائدة. ويمكن للجرعات الكبيرة أن تسبّب عسر الهضم الحامضي أيضا.
 
الحمية الصحية أساس الصحة دائما
لذا وفي الوقت الحاضر، يبدو أن  تحسين البشرة والتخلص من أعراض الشيخوخة يكمن في استعمال الفيتامينات والمعادن في الحمية - بالرغم من أنّك قد ترغبين في استعمال كريم غني بفيتامين إي لدعم الفيتامينات!