علماء يكشفون عن البيئة الأنسب لزيادة هرمون الذكورة
تاريخ النشر :09/07/2018
علماء يكشفون عن البيئة الأنسب لزيادة هرمون الذكورة

كشفت دراسة أجراها فريق بحثي من جامعة درم الأمريكية عن أن مستويات هرمون الذكورة لدى الرجال تتحدد بنسبة كبيرة وفقًا للبيئة التي نشأ في الرجل وليست وفقًا للعوامل الوراثية أو العرقية.

ونشرت مجلة ناتشر العملية نتائج الدراسة التي أوردت أن الرجال الذين ينشأون في بيئة تمتاز بسوء التغذية وارتفاع فرص العدوى، تنخفض لديهم مستويات هرمون التستوستيرون أو هرمون الذكورة عند مرحلة البلوغ.

وبنى العلماء ما توصلوا إليه من نتائج على أساس جمع بيانات 359 رجلا شملت طول القامة والوزن والعمر وغيرها من البيانات المتعلقة بالصحة، ثم فحصت عينات من لعابهم لتحديد ما لديهم من هرمون التستوستيرون، وأجريت نفس التجربة على مجموعات مختلفة من الرجال، منهم من ولدوا في بنغلاديش وأقاموا فيها وآخرون ولدوا في بنغلاديش وهاجروا إلى إنجلترا وهم أطفال، ومجموعة ولدوا في إنجلترا من أبوين مهاجرين من بنغلايش، وأخيرا أوروبيون ولدوا في إنجلترا.

وبمقارنة نسب التستوستيرون لدى مختلف الرجال، وجد أن الرجال الذين نشأوا في بنجلاديش وهاجروا إلى إنجلترا في سن مبكرة لديهم نسبة أعلى من الهرمون مقارنة بأولئك الذين ولدوا وأقاموا في بنجلاديش.

هكذا وجدوا أنه كلما ارتفعت نسب المحافظة على المعايير الصحية والتغذية السليمة في بيئة المنشأ كلما زادت نسبة هرمون الذكورة بغض النظر عن الكثير من العوامل الأخرى التي كان يعتقد أن لها دور في الماضي.