طريقة جديدة للتقليل من تناول الطعام
تاريخ النشر :06/12/2017
طريقة جديدة للتقليل من تناول الطعام

استنتج علماء من جامعة بنسلفانيا أن استهلاك كميات قليلة من المواد الغذائية على مدار اليوم يهدئ الخلايا العصبية المسؤولة عن الشعور بالجوع، وبذلك يتمكن الإنسان من تقليل كمية الطعام المستهلك، حسبما نقلت "ديلي ميل".

 درس علماء الأحياء العلاقة بين الخلايا العصبية في منطقة ما تحت المهاد، المسؤولة عن شعور الجوع والصور والرائحة والطعم.

وتم خلال الدراسة إطعام الفئران المختبرية الجائعة بغذاء هلامي دون مغذيات مع نكهة، الأمر الذي أدى إلى تهدئة منطقة ما تحت المهاد، إلا أن شعور الجوع عاد للفئران بعد دقائق.

وعندما تكررت العملية عدة مرات توقفت الخلايا عن الاستجابة لهذا المذاق.

وتم إعطاء الفئران، بعد ذلك، مادة هلامية تحتوي على كمية صغيرة من السعرات الحرارية.

وتغلبت هذه المادة على شعور الجوع لفترة طويلة. كما أن رائحة ومظهر الخليط مع السعرات الحرارية قمع الرغبة في تناول الطعام أكثر من المادة الهلامية "الفارغة".

وشملت المرحلة الثالثة من الدراسة حقن الفئران بالهرمونات التي يتم إنتاجها أثناء الهضم، وعلى الرغم من أن الحيوانات لم تحصل على المواد المغذية إلا أنها شعرت بالشبع الكامل.

ومازال العلماء يواصلون دراسة تأثير الهرمونات على الجوع ويحاولون "خداع" الدماغ ليتمكنوا من مساعدة الناس على مكافحة السمنة.